خوري: ناقشت مع السايح ضرورة تجاوز القادة خلافاتهم وإيلاء الأولوية للمصالح الوطنية لليبيا

خوري: ناقشت مع السايح ضرورة تجاوز القادة  خلافاتهم وإيلاء الأولوية للمصالح الوطنية لليبيا 

 

كشفت القائمة بأعمال البعثة الأممية ستيفاني خوري، تفاصيل لقائها برئيس المفوضية العليا للانتخابات، عماد السايح على هامش المؤتمر الثاني حول المرأة والانتخابات أمس الاثنين.

واوضحت خوري وفق ما نشرته على حسابها على موقع التوصال الاجتماعي “إكس”، ناقشت مع رئيس المفوضية، عماد السايح، أهمية دفع العملية السياسية إلى الأمام وصولاً إلى الانتخابات بدعم منسق من جانب المجتمع الدولي.

وتابعت، استعرضنا الجهود المبذولة لإجراء الانتخابات المحلية والوطنية. كما ناقشنا ضرورة أن يعمل القادة الليبيون على تجاوز خلافاتهم وإيلاء الأولوية للمصالح الوطنية لليبيا خدمةً لمصلحة الشعب الليبي.

وواصلت خوري، أنها سعدت بإلقاء كلمة أمام المؤتمر الثاني للمفوضية الوطنية العليا للانتخابات حول المرأة والانتخابات، والذي جمع نحو 60 نائبة وناشطة من جميع أنحاء ليبيا لمناقشة التحديات القانونية، التي تواجه المشاركة الكاملة للمرأة في الانتخابات وتقديم توصيات للتغلب عليها.

واختتمت ستيفاني خوري، أن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ستظل ملتزمة بتعزيز الإدماج الكامل للمرأة الليبية في العملية السياسية وفي بناء السلام. كما ستواصل دعمها لليبيين، نساء ورجالا، في جهودهم من أجل تحقيق التمثيل العادل للمرأة في الهيئات المنتخبة على المستويين المحلي والوطني.

Exit mobile version