محلي

الطوارئ الطبية: بيع أمصال العقارب في الصيدليات الخاصة أدى إلى غشها

انتقد رئيس لجنة الطوارئ الطبية التابعة للحكومة المنتخبة من مجلس النواب إسماعيل العيضة أن التلاعب والعش في الأمصال المضادة للعقارب

وقال العيضة، في تصريح صحفي إن “بيع الأمصال المضادّة للعقارب بالصيدليات الخاصة أدّى للتلاعب بها وغشّها، مما يؤثر على فرص نجاة المصاب”.

وتابع العيضة، أنه “توجد 3 مستشفيات وأكثر من 6 عيادات عامة، لكن هناك نقص كبير بعدد الأطباء والفِرق الطبية المساعِدة”.

وأضاف أن “حالات الوفاة في الكفرة جراء لدغات العقارب ترجع للتأخر في نقل المصاب للمستشفى وتلقّيه المصل المضاد”، لافتا إلى أن “تأخُّر الأهالي في نقل المصاب للمستشفى، وتفضيلهم بالبداية تجربة طرق الطب الشعبي كالحجامة، يؤخّر ويقلّل من فرص إنقاذه”

وختم موضحًا أن “العقارب تخرج ليلاً بحثاً عن الرطوبة، وانقطاع الكهرباء ولو لدقائق يُمكّنها من التسلل للمنازل، خصوصاً إذا كانت داخل إحدى المزارع”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى